رقم الفتوى: 11287

نص السؤال :

فضيلة الشيخ ، قبل فترة كنت اقوم بعمل معصية واعترف بخطأي الكبير لاني كنت بعيدة عن ربي ووقتي مليء بالفراغ ولم املئه بما ينفع الامة الاسلامية الحمد لله من الله علي بالتوبة النصوح ولكن لخوفي من رجوعي لفعلها د عاهدت الله على ان اذكره يوميا 2000 مرة بخمس اذكار الاستغفار و التسبيح و التهليل و التكبير و اللهم عافني واعف عني ، واعلم انه يجب عليا كمسلمين الاكثار من ذكر جل وعلا لكني وجدت نفسي غيرقادرة على هذا العدد لمذاكرتي ومروري بفترة مرضية عدةت على خير الحمد لله ، المهم انا عاهدت الله بذكره بعدد معين حتى املأ فراغي ولا افكر بالمعصية مرة اخرى فهل تقاعسي لظرف او تكاسلي سيؤدي الى كفارة حلف يمين ؟؟ لاني اجد نفسي غير قادرة على الاكمال بهذا العدد لكني اود الاكمال بعدد حتى لا اضغط على نفسي ، فهل تجب علي كفارة الحلف ويعتبر يمين منعقدة ام لا ؟ في حال ذلك هل استطيع الصوم لاني لا املك المال لافي للتبرع ولا استطيع اخبار اهلي بالموضوع بسبب خجلي من نفسي و معصيتي واخاف ان يسألوني عن السبب انتظر ردكم بفارغ الصبر

الجواب :

الوفاء بالعهد

عليك الوفاء بعهدك مع الله ، قال الله تعالى " وأوفوا بالعهد ، إن العهد كانو مسئولا " .
ولا يلزمك التكفير إذا لم تحلفي ، أو لم تنوي الحلف بعهدك ، وإلا يلزمك ، والله أعلم .