رقم الفتوى: 11070

نص السؤال :

أنا متزوجة منذ 9سنوات ولي 3بنات وعلى وشك الوضع وتعيش معي أم زوجي منذ أن مرضت بشلل نصفي وهي لا تراعي ظروفنا أبدا حيث تصر أن تبقي ضرتها معها لساعات متأخرة تصل للثانية صباحا وصوت التلفاز عال وضوء السقة منار مما لا يساعد علي الراحة ليلا وتتعمد الحديث عني وعن عائلتي بما لا يقبله بشر مع أني لم أقصر معها في شيئ حتى على حساب نفسي وأولادي وكلما حظر زوجي للبيت تشتكي له مني ومن البنات بافتراء وأشياء لم تحدث وتسببت لنا في مشاكل وصلت لحد الطلاق وتطلب منه أن يحممها علما أني لم أرفض لها طلبا فزوجي مجبر أن يلبي طلباتها ولو خسر حياته المهم أن لا تغضب عليه أمه وهذا ليس عيبا لكن ليس وهي تفتري علينا كذبا وتتصل بكل أفراد العائلة لتعلمهم بكل كبيرة وصغيرة وكم تمنيت لو كان يخشى غضب الله فكيف أتصرف مع هذه الضغوط وماذا عساه يكون الحل

الجواب :

الإهمال وعدم الاهتمام

هي تتعند بعمل ما ذكرت حتى تثير غيظك وغضبك ، أهملي الموضوع وكأنه لا يعنيك ، فسترين ما يسرك إن شاء الله تعالى .